المخطوطات الإسلامية
في مكتبة جامعة لايبزيك

مشروع جديد من نوعه لإدخال مخطوطات عربية وفارسية وتركية حصلت عليها مكتبة جامعة مدينة لايبزيك مجدداً في بنك للمعلومات وعرضها بالتقنية الرقمية:

يعد هذا المشروع كثمرة تعاون جمع بين معهد الدراسات الشرقية ومكتبة جامعة مدينة لايبزيك بالإضافة إلى كونه جزءاً من برنامج الدعم الذي تقوم به " الجمعية الألمانية للبحث العلمي" (DFG) الذي يطلق عليه اِسم "مأثورة ثقافية" في مجال "الأنظمة العلمية للمعلومات ونقل الآداب" (LIS) يعمل المشروع على إدماج مجموعة من المخطوطات العربية والفارسية والتركية التي حصلت عليها مكتبة الجامعة عامي 1995 و 1996 في بنك للمعلومات و عرض ها بالتقنية الرقمية.

يعد هذا المشروع نموذجاً غير مسبوق ، فهو أول مشروع يجمع بين الكتابة العربية والأنظمة الألمانية والإنكليزية للكتابة الصوتية في بنك للمعلومات ، كما يتيح المشروع ال فرصة للتعرف على اكتشافات علم الاستشراق وعلم اللغة والآداب العربية الدوليين لمخطوطات شرقية لم تكن معروفة حتى الآن على الإطلاق.

تتطرق المخطوطات التي يتعامل معها المشروع إلى موضوعات شتى بطريقة تثير الدهشة ، حيث تتسع دائرة الموضوعات لتشمل كافة مجالات العلوم الإسلامية التقليدية تقريباً. يتميز عدد كبير من المخطوطات بقدم تاريخ حياة مؤلفيها الذي يعود إلى فترة ما بين القرن التاسع والعاشر ليمتد حتى القرن الثامن عشر الميلادي ، ويركز المشروع على فترة ما بين القرن الثالث عشر والخامس عشر الميلادي ، كما يتميز العديد من المخطوطات بعتاقة تاريخ النسخ الذي يصل إلى القرن الثاني عشر الميلادي. تعد مخطوطة كتاب الزينة المشهور لأبي حاتم الرازي الإسماعيلي (المتوفى عام 934/322 م) من أقيم المخطوطات التي نسخت بعد وفاته بحوالي 160 عام في مكان حياته بالراي في إيران.

تحتوي المخطوطات على نصوص باللغة العربية والفارسية والتركية العثمانية ذات محتوى يثير تنوع أطيافه الدهشة ، حيث تتسع دائرة الموضوعات لتشمل كافة مجالات العلوم الإسلامية التقليدية تقريباً. يتميز معظم المخطوطات بالكمال والحالة الجيدة بغض النظر عن بعض الاستثناءات. تدل تدوينات الملكية المختلفة لبعض المخطوطات والتي يعود تأريخها في بعض الأحيان إلى أكثر من جيل على انتماء تلك المخطوات إلى مكتبات علماء وعائلات خاصة. يعود منشاء المخطوطات على ما يبدو إلى منطقة الخليج واليمن وإيران ومناطق أخرى.

مدة المشروع من 1/8/2006 حتى 31/1/2008


sponored by the DFG

الحصر المخطوطي وإعداد الكتالوجات

عضوة فريق العمل Beate Wiesmüller ، ماجستير

تتم عملية إعداد الكتالوجات ب مكتبة جامعة مدينة لايبزيك عن طريق إحدى أفراد فريق العمل العلمي التي يمكنها الرجوع إلى قائمة المخطوطات التي تم تجميعا وعرضها على "الجمعية الألمانية للبحث" (DFG) عند تقديم طلب الدعم. تقدم هذه القائمة المعلومات الأولية التي تحدد هوية المخطوطات وقيمتها التاريخية الفنية والمخطوطية.

تتم عملية تخزين وعرض المخطوطات وفق المعايير المعترف بها دوليا والتي طورها مشروع "إعداد الكتالوجات للمخطوطات الشرقية بألمانيا" (KOHD). وقد قمنا باختصار هذه المعايير ، وبناء عليه فإننا نتغتضاى عن ذكر بداية ونهاية نص المخطوطة وكذا عن الوصف التفصيلي لزخرفتها وتزيينها حيث يستطيع القارئ والمستخدم الاطلاع على هذه التفاصيل مباشرة. ينبغي أن يستخدم بنك المعلومات القائم على هذا الأساس ككتالوج يتيح إمكانية البحث وفق معايير مختلفة وكآداة عمل داخلية وقاعدة أساسية لأبحاث علمية تالية. تقسم المخطوطات في عملية العرض تارة من حيث شكلها الخارجي وتارة من حيث المحتوى:


الوصف الخارجي
وصف النصوص
رقم المخطوطة المؤلف
عدد المجلدات / مجموعات تاريخ وفاة المؤلف
اللغة أشهر الفهارس المذكور فيها المؤلف
التجليد العنوان
السطح المستخدم للكتاب موضوع المخطوطة
الزخارف / الرسومات التوضيحية / العلامة المائية على السطح المستخدم للكتابة الكمال
عدد الورقات نسخ أخرى / الطبعات
مقاس المخطوطة محتوى المخطوطة
مقاس المتن الملاحظات
عدد الأسطر / عدد الأعمدة
تعقيبات
خط الكتابة
معلومات عن النسخ
الملكية

إذا تعسر الحصول على معلومات عن أحد الأعمال فإننا نستعيض عن ذكر اسم المؤلف والعنوان بكتابة بداية نص المخطوطة باللغة الأصل. نظرا لضرورة الالتزام في عملية إعداد الكتالوجات ونشرها على الإنترنت بنظام جمعية علمية دولية فإن عملية الكتابة الصوتية تتم وفق النظام المعياري "للجمعية الألمانية لبلاد الشرق" (DMG) وكذا لنظام "مكتبة المؤتمر" (Library of Congress). تعرض التفاصيل الخاصة بكل مخطوطة عن طريق حلقة وصل (Link) بصور معدة بتقنية الماسح الضوئي على سبيل المثال لأهم صفحات المخطوطة من ناحية المحتوى وكذا لزخارف المخطوطة وبيانات مؤلفها وعنوانها وما إلى ذلك.

الجوانب التقنية

فريق العمل:

السيدة Elisabeth Fritsch حاصلة على شهادة المجستير (الحفظ بالتقنية الرقمية)

السيد الدكتور Thoralf Hanstein (المنسق العام للمشروع, إنشاء المحتوى و التصميم )

السيد Jens Kupferschmidt (مسؤل تقنية المعلومات )

السيد Abde Ssamad Karmoun (مطور التطبيقات )

يتم عرض كافة البيانات والصور بواسطة نظام (www.mycore.de) MyCoRe الذي يتلاءم بصفة خاصة مع احتياجات المكتبات الرقمية والإعداد الأرشيفي. لقد أثبت نظام MyCoRe جدارته بالفعل في مشروعات مشابهة. من ضمن مزايا هذا النظام سهولة ومرونة التعامل والتحكم في البيانات ، كما يمكن من خلاله إنشاء نظام ملفات تدرجي داخلي وأنظمة انتقاء تدرجية والتحكم في المستخدمين والحقوق. تخضع البرامج الأساسية المستخدمة في المشروع إلى قوانين الرخصة العامة لـ (GNU) ويواصل فريق العمل تطوير تلك البرامج كمشروع عمل معفي من الترخيص.

تصل دقة الصور المخزنة بواسطة الماسح الضوئي إلى 300 dpi عند عرضها بنسبة تكبير 1/1. سيتم تصوير مقاييس الألوان والأحجام. عمق الألوان 32 bit مما يؤدي إلى ظهورالصورة بألوانها الطبيعية. ينصح باستخدام ملفات Tiff الواسعة الانتشار لعرض الصور المخزنة بالماسح الضوئي ، حيث تضمن تلك الملفات تلاءماً كافيا مع كل أنظمة التشغيل المعتادة. يتم إدخال صور المخطوطات بعد قصها ومقارنة درجة سطوعها وتباين ألوانها مع الأصل وكذا الصور المخزنة بواسطة الماسح الضؤي والتي تم تخفيض درجة دقتها (300 و96 dpi وصور مصغرة هلى هيئة ملفات Jpeg للاستخدام على شبكة الإنترنت) في بنك المعلومات.

تجب مراعاة اختلافات اللغة العربية (وخاصة الكتابة من اليمين إلى اليسار) والكتابة الصوتية العلمية للمصطلحات العربية عند عرض البيانات ، مما يجعل من المشروع مشروعاً جديداً من نوعه ، حيث تستخدم حتى الآن أنظمة كتابة صوتية غير معترف بها كما يتم تطوير حلولاً خاصة بكل مشروع على حدا تتطلب عناءً شديداً في عملية البرمجة. وعلى الرغم من ذلك العناء فإن هذه الحلول لا يمكن استخدامها في المشاريع الأخرى.

يهدف المشروع إلى الوصول إلى وسائل بحث مرنة. ينبغي أن تتاح للباحث عن المعلومات على سبيل المثال فرصة حرية اختيار البحث بنظام الانتقاء أو عن طريق كلمات معينة (البحث بناء على خطوات معينة والبحث الحر في النصوص. تتم هذه العملية بواسطة آلية البحث عن كلمات معينة في نصوص المخطوطات المزمع تشغيلها) كما ينبغي أن تتاح فرصة الربط بين امكانيات البحث المختلفة. بالإضافة إلى ذلك ستتاح امكانية البحث المباشر في قوائم المخطوطات.